المخرجات التعليمية ومتطلبات سوق العمل: التوقعات والفرص
الرئيسية » المخرجات التعليمية ومتطلبات سوق العمل: التوقعات والفرص
المصدر: 
مركز تطوير الأعمال
المؤلفون: 
المرصد الاقتصادي الأردني/ مركز هوية للتنمية البشرية & مركز تطوير الأعمال
المنطقة الجغرافية: 
عالمي
سنة النشر: 
2016
الممول: 
(UKAIDصندوق الشراكة العربية البريطانية(
نوع البحث: 
نوعي
الملخص والتوصيات: 

أصدر مركز هوية للتنمية البشرية مع مركز تطوير الأعمال دراسة “المخرجات التعليمية ومتطلبات سوق العمل: التوقعات والفرص" والتي تسليط الضوء على الفوارق المتنامية بن العرض والطلب، مع التركيز على التطورات الأخيرة والجودة الشاملة لمخرجات التعليم في تلبية احتياجات السوق في قطاعات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والصحة والطاقة الخضراء. كما تسعى الدراسة أيضا إلى تقديم اتجاهات تحاول أن تستشرف المستقبل لصنع السياسات، والتي مع ذلك ينبغي أن تخضع لمزيد من التقييم والتحليل. وتهدف هذه الدراسة إلى تحليل دينامكيات سوق العمل المحلي مع التركيز بشكل خاص على ثلاثة قطاعات آخذة بالنمو، وهي: تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والصحة والطاقة الخضراء، من خلال تحليل الطلب والعرض، والتناقض القائم بن الإثنين. وقد استندت هذه الدراسة على مجموعة من الأبحاث الكمية والنوعية، من مصادر أولية ومن مصادر ثانوية. أما المصدر الرئيسي للبيانات والمعلومات الأولية فهو المسح الذي أجري على مجموعة مكونة من 57 شركة تعمل في القطاعات التي تركز عليها الدراسة وهي تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ((ICT والصحة والطاقة الخضراء.
تسعى الدراسة أيضا إلى تقديم اتجاهات تحاول أن تستشرف المستقبل لصنع السياسات، والتي مع ذلك ينبغي أن تخضع لمزيد من التقييم والتحليل.
ويعرض القسم الأول من هذا التقرير لمحة موجزة عن بيئة الأعمال في الأردن، من أجل شرح السياق الذي تعمل فيه الشركات. وما يليه هو دراسة لمتطلبات سوق العمل من خلال تحليل اتجاهات العمالة وفرص العمل المستحدثة في سوق العمل الأردني، وفقا للقطاع والوضع الوظيفي والعوامل الأخرى. ويقدم هذا القسم أيضا نتائج العمل الميداني التي تفصل المهارات المحددة التي تحتاجها الشركات.
وفي القسم الثاني من التقرير يتناول عرض العمل، من خلال تحليل مخرجات نظام التعليم في الأردن أولا، ومن ثم التحقق من معدلات التوظيف وفقا للتعليم والمهن، من بن متغيرات أخرى. ثم يعرض هذا القسم معدلات البطالة وفقا للمتغيرات المختلفة وكذلك معدلات المشاركة الاقتصادية. ثم يعرض هذا القسم التحديات الرئيسية القائمة في عرض العمل في سوق العمل المحلي، من خال الاستفادة من نتائج الدراسة، فضلا عن عرض فحوى أثر أزمة اللاجئين السوريين على سوق العمل المحلي. يحاول القسم الثالث التوفيق بن العرض على العمل والطلب عليه، ويختتم القسم الأخر من الدراسة ويقدم اقتراحات للمضي قدما.